الرائد - الجزائر : لأول مرة جوائز مالية للأساتذة والطلبة الباحثين

Dimanche, 16 Juin 2019

Imprimer

أعلن مدير جامعة المسيلة عن استحداث بجامعة محمد بوضياف بمناسبة نهاية الموسم الجامعي 2018/2019 عدة جوائز مالية لفائدة الأساتذة الجامعيين الباحثين وكذا الطلبة الباحثين، وكذا استحداث جائزة خاصة للتميز البيداغوجي للأساتذة وجاء هذا على لسان البروفيسور كمال بدراي، مدير الجامعة، الذي أوضح أن القرار تم اتخاذه خلال اجتماع المجلس التنسيقي التشاوري للجامعة، الذي وافق على تخصيص جوائز للأساتذة الباحثين وطلبة الدكتوراه الذين قدموا أبحاثا علمية أصيلة، في مجال الاختراعات بالنسبة لكليات العلوم والتكنولوجيا والرياضيات والإعلام الآلي وعلوم التقنيات الحضرية، وأبحاثا علمية أصيلة في مجلات عالمية صنف (أ) بالنسبة لكليات العلوم الإنسانية والاجتماعية المحررة باللغة الإنجليزية. وتتعلق الجوائز بجائزة الاختراع والتي حدد لها مبلغ بقيمة (20 مليون سنتيم)، للحاصلين على براءة اختراع، وكذا جائزة النشر العلمي الدولي بقيمة (05 ملايين سنتيم)، مخصصة للناشرين باللغة الإنجليزية في العلوم الإنسانية والاجتماعية في مجلات صنف (أ)، كما تم تخصيص جائزة للأساتذة الأوائل المساهمين في ترتيب الجامعة وفق تصنيف (google citation.

كما سيتم منح إقامة علمية عالية المستوى بالخارج لمدة 15 يوما شاملة التكاليف لكل أستاذ فائز في إحدى الجوائز الثلاث، وستوزع خلال حفل اختتام السنة الجامعية، مشيرا إلى أن جامعة المسيلة تعد من بين أحسن الجامعات الوطنية، خصوصا بعد تصنيفها مؤخرا بالمرتبة الأولى وطنيا حسب تصنيف مجلة التايمز العالمية، نظرا للإمكانيات البيداغوجية والبحثية التي توفرها الجامعة للباحثين في مختلف المجالات

وشهدت الجامعة نشاطا كبيرا منذ إطلاق المخطط الاستراتيجي للجامعة 2017/2022 الذي يهدف إلى تجسيد فعلي وواقعي لأهداف عامة في مجالات التكوين والبحث العلمي والعلاقة بين الجامعة ومحيطها الاقتصادي والاجتماعي.

كما شهدت جامعة المسيلة قفزة نوعية في عدد الاتفاقيات المبرمة على المستوى الوطني مع الشركاء الاقتصاديين، بحيث بلغت 15 اتفاقية تعاون وشراكة ممضاة، نتج عنها توظيف أكثر من 120 طالب متخرج خلال سنة 2018، وأن الاتفاقيات المبرمة مع الهيئات العالمية بلغت 40 اتفاقية مع جامعات عالمية معروفة

ونوه رئيس فرع الاتحادية الوطنية للأساتذة الجامعيين، الدكتور محمد بجهوج، بجامعة المسيلة التي عرفت استقرارا كبيرا وحققت قفزة نوعية فيما يتعلق بالمستوى العلمي للطلبة، وهي تطمح إلى أن تكون من بين أفضل الجامعات الوطنية

سعيد. ح

http://elraaed.com/ara/watan/135873-%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84-%D9%85%D8%B1%D8%A9-%D8%AC%D9%88%D8%A7%D8%A6%D8%B2-%D9%85%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A9-%D9%84%D9%84%D8%A3%D8%B3%D8%A7%D8%AA%D8%B0%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%B7%D9%84%D8%A8%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%A7%D8%AD%D8%AB%D9%8A%D9%86.html